في هذا المقال، سنلقي نظرة على البدائل الصحية للسكر، وسنتعرف على أفضل أنواع العسل التي تعتبر بديلة للسكر.

قبل أن نتعرف على هذه البدائل دعونا نتحدث قليلاً عن فوائد العسل.


الفوائد الصحية للعسل

درس الباحثون العديد من الفوائد المحتملة للعسل، من كيفية مساعدة التطبيق الموضعي في علاج الجروح إلى فوائد إدارة الكوليسترول، وحتى أن بعض الأبحاث قد بحثت فيما إذا كان يمكن استخدام العسل لإدارة جلوكوز الدم.

على سبيل المثال ، وجدت دراسة أجريت عام 2009 أن تناول العسل بانتظام يمكن أن يكون له آثار مفيدة على وزن الجسم ودهون الدم لدى مرضى السكري، وأظهرت دراسة أخرى أن العسل تسبب في استجابة نسبة السكر في الدم أقل من استجابة الجلوكوز وحده، بالإضافة إلى ذلك يحتوي العسل على خصائص مضادة للميكروبات والبكتيريا، وهو مصدر لمضادات الأكسدة..

من الناحية الواقعية، نعلم أن التخلي عن السكر تماماً أمر مستحيل لأن العديد من الأطعمة التي نتناولها تحتوي على سكر، لكن علينا محاولة تقليل استخدام السكر إلى حد كبير، ويمكننا أن نعوض ذلك باستخدام السكريات الطبيعية الموجودة في الأطعمة النظيفة والصحية.

 


مقارنة بين العسل والسكر:

يقسم جسمك الأطعمة التي تتناولها إلى سكريات بسيطة مثل الجلوكوز، والتي يستخدمها بعد ذلك كوقود، ويتكون السكر من 50 في المائة من الجلوكوز و 50 في المائة من الفركتوز.

الفركتوز هو نوع من السكر يتفكك فقط في الكبد، ويرتبط تناول الفركتوز في المشروبات المحلاة والحلويات والأطعمة ذات السكريات المضافة بالعديد من الظروف الصحية، وهذا يشمل:

زيادة الوزن

بدانة

مرض الكبد الدهني

ارتفاع الدهون الثلاثية

يتكون العسل أيضاً في الغالب من السكر، ولكنه يحتوي على 30 في المائة فقط من الجلوكوز و 40 في المائة من الفركتوز، ويحتوي على السكريات الأخرى والعناصر التي يلتقطها النحل أثناء تلقيح النباتات، ويمكن أن تكون مفيدة للأشخاص الذين يعانون من الحساسية.

العسل أقل في مؤشر نسبة السكر في الدم من السكر المصنوع، لكن العسل يحتوي على سعرات حرارية أكثر، وملعقة كبيرة من العسل تحتوي على 64 سعرة حرارية، في حين أن 1 ملعقة كبيرة من السكر تحتوي على 48 سعرة حرارية.